المركز التخصصي لطب وزراعة الأسنان

معلومات عامة

 

 

طب الأسنان التجميلي

 
 

ابتسامتك مفتاحك الى باب النجاح ، و الجمال المثالي هو حلم كل انسان و هذا الحلم لم يعد موجودا في دائرة الأماني ؛ فالتطور في طب الأسنان عامة و في طب الأسنان التجميلي خاصة أتاح تحقيق هذه الأحلام .
وفي هذا الخصوص سنناقش المواضيع التي تستحوذ الاهتمام حاليا كتبييض الأسنان و معالجة تشوهاتها و زراعة الأسنان

تشوهات الأسنان عديدة ولكل منها أسبابها و طرق معالجتها و في سياق حديثنا هذا يمكن أن نقسمها الى 3 أقسام :
1 -تلون الأسنان : و الذي قد يكون خارجي على سطح السن بسبب التدخين أو الشاي أو القهوة . و قد يكون التلون في طبقات السن الداخلية بسبب موت لب السن ( العصب ) نتيجة الرضوض أو تناول بعض الأدوية مثل التتراسيكلين من قبل الأم الحامل أو الطفل في مرحلة تشكل الأسنان بالاضافة الى التبقع الفلوري في حالة تسرب مياه تحتوي على نسبة عالية من الفلورايد في مرحلة تشكل الأسنان .
 

التبقع الفلوري
 

2- شوه شكل الأسنان سواء نتيجة النخر أو الكسر أو لأسباب وراثية مثل صغر حجم الأسنان
 

 

3- تشوه في عدد الأسنان بسبب وراثي سواء بزيادة أو نقصان عددها أو تشوه في وضع الأسنان بسبب عدم تنظيم ترتيب الأسنان
 

 

المعالجات التجميلية
1- الحشوات التجميلية : و هناك عدة أنواع من الحشوات التجميلية مثل حشوات الكمبوزيت التجميلية وهي عبارة عن حشوة لاصقة ذات ألوان عديدة قريبة من لون الأسنان الطبيعي . وهناك أيضا الحشوات البيضاء المصبوبة
وهي اما كمبوزيت أو بورسلين يتم صناعتها في المختبر ويقوم طبيب الأسنان بالصاقها في العيادة
وكل هذه الحشوات تعطي نتائج باهرة عند استخدامها للحالات المناسبة .

 


قبل


بعد

 

  
بعد                                                        قبل
 

  
بعد                                                                                             قبل
 

  
بعد                                                 قبل
 

  
بعد                                          قبل
 

  
بعد                                          قبل
 

  
بعد                                          قبل

 

2- الوجوه التجميلية اللاصقة : و هي عبارة عن قشرة رقيقة من حشوات الكمبوزيت أو
مادة الخزف تصنع مخبريا و تصمم لتغطي السطح الخارجي من السن

 

  
بعد                                          قبل
 

  
بعد                                          قبل

 

3- التيجان السنية : و تستخدم لتغطية تلون أو تشوه الأسنان الشديد و في حالة ترميم كسور الأسنان بالإضافة الى استخدامها في حالة وجود حشوات سنية ذات حجم كبير بغرض حماية السن

 


 

التيجان السنية

  
بعد                                          قبل
 

  
بعد                                          قبل


استخدام التيجان االسنية لتعديل حجم الأسنان الصغيرة وراثيا و تحسين المظهر
 
 

  
بعد                                          قبل
 

استخدام التيجان السنية في حالة نخر الأسنان الشديد و تآكلها

 

كيفية التعويض عن الأسنان المفقودة
1- استخدام الجسور السنية : والجسر عبارة عن تعويض جزئي ثابت يلصق بمكان السن المفقود ليعوض سنا واحدا أو أكثر بحيث يتم تحضير السنين المجاورين للفراغ . كما و يمكن استخدام الاستعاضات السنية المتحركة في حال كان عدد الأسنان المفقودة كبير أو أن حالة المريض لا تسمح باستخدام الجسور الثابتة . ولكن ما يقدمه طب الأسنان الحديث من خلال زراعة لأسنان أحدث نقلة نوعية في مجال التعويض عن الأسنان المفقودة بشكل أكثر رقة و جمالا .
 


 

 

  
بعد                                            قبل
 

2- زراعة الأسنان : تعتمد على وضع زرعة داخل عظم الفك مباشرة و من ثم بناء تاج السن على هذه الزرعة و بهذه الطريقة يمكن التعويض  عن سن أو مجموعة أسنان مفقودة .
تتم زراعة الأسنان على 3 مراحل كالتالي :
1- المرحلة الأولى : وضع الزرعة داخل عظم الفك

 

  
بعد                                   قبل
 

2- المرحلة االثانية: ربط دعامة السن بالزرعة


 

3- المرحلة الثالثة : وضع الأسنان التعويضية فوق الزرعة .
 

\


كيف تعرف اذا كانت الزراعة مناسبة لك ؟
قبل البدء بعملية الزراعة فان طبيب الأسنان يقوم بعمل فحص فموي كامل
و يتأكد من السيرة المرضية للمريض ويقوم بأخذ الصور الشعاعية و عمل
الأمثلة االجبسية و بناء على ذلك كله يقرر ما اذا كانت الزرعة ملائمة
للمريض و المكان المناسب لوضع الزرعة السنية.
 

تقويم الأسنان : يعني معالجة الوضع غير الطبيعي للأسنان و الفكين والناتج من عوامل وراثية أو مكتسبة و هذه العوامل عادة تؤدي الى عدم انتظام الأسنان و الفكين و لا تعتبر المعالجات التقويمية لتحسين المظهر فقط بل لها أثر كبير في تحسين الحالة الصحية العامة لأن سوء الاطباق وصعوبة المضغ قد يؤثر عليها سلبا بالاضافة الى تعزيز الثقة بالنفس نتيجة تحسن المظهر ، كما و أن المعالجة التقويمية لا تقتصر على صغار السن فقط بل يمكن أن يتعدى اجراؤها لعمر الثلاثين أو الأربعين .
وكما ذكرنا سابقا عندما يكون سبب تشوه الأسنان هو عدم انتظامها أو زيادة أو نقصان في عددها فان الحل الأمثل في مثل هذه الحالات هو التقويم .

 

  
بعد                                                       قبل
 

  
بعد                                                      قبل
 

  
بعد                                                قبل

 

تبييض الأسنان

يعتبر امتلاك أسنان سليمة ناصعة البياض جزءا لا يتجزأ من طموح الإنسان في سعيه الحثيث للحصول على مظهر جمالي لائق ،باعتباره حاجة نفسية ضرورية لتعزيز الثقة بالنفس ، و من هنا دأب الباحثون في مجال طب الأسنان منذ عقود خلت الى ابتكار تقنيات مختلفة يستطيع الناس من خلالها الحصول على أسنان براقة فهناك أكثر من طريقة آمنة لتبييض الأسنان سنعمد الى شرح كل منها

1- تبييض الأسنان المنزلي :
باستخدام قالب بلاستيكي للأسنان و هي اما تصنع بأخذ مقاسات للأسنان في فم المريض أو أنها تشترى من الصيدليات بحسب مقاسات عامة و من ثم يطلب من المريض وضع مادة هلامية (جل) هي الكاربامايد بيروكسايد داخل هذه القوالب و استعمالها ليلا لمدة أسبوعين تقريبا .

 


 



 

2- تبييض الأسنان بواسطة الليزر
يتميز التبييض بالليزر بمزيد من التحكم في التبييض و بصورة تتناسب مع حالة السن ، و يتميز الليزر بأنه علاج غير اختراقي ، أي أنه لايؤثر في البناء الداخلي للسن و بالتالي فهو سليم و ليست له أي مضاعفاتعلى المدى البعيد.
تستغرق جلسة التبييض نصف ساعة فقط حيث يتم بداية عزل اللثة و من ثم تطبيق الجل على الأسنان و تسليط الليزر عليها.و يتميز الليزر بفعاليته و قدرة التحكم بعدد الجلسات الى أن يتم الحصول على درجة اللون المرغوبة و تستمر فعاليته من 3_5 سنوات.
 

 

  

 

  

 


 قبل


بعد

  
بعد                                             قبل

 

رجوع

أتصل بنا | الموقع | استشارة طبية | معلومات عامة | حول المركز | الرئيسية


 

Copyrights © 2005, Specialized Dental Center. All rights reserved

Powered By Enana.com